بعثات آثرية

منذ أكثر من قرن، تستقبل مصر مراكز بحثية فرنسية في مجال الآثار:

المعهد الفرنسي للآثارالشرقية
المعهد الفرنسي المصري لدراسة معابد الكرنك 
مركز الدراسات السكندرية
بعثة الآثار الفرنسية لغرب- طيبة

تعمل البعثات الفرنسية مع الفرق المصرية بتعاون وثيق مع إدارات وزارة الآثار.

فضلاً عن المراكز البحثية، تستقبل مصر سنوياً بعثات مؤقتة التي تعمل في كافة الأماكن بالبلاد ومن الساحل المتوسطي حتى النوبة ومن الواحات وصولاً إلى البحر الأحمر.


ما يقرب من عشر بعثات يتم تمويلها من قبل وزارة الشئوون الخارجية والتنمية الدولية. في ربيع 2017، سينسق المعهد الفرنسي للآثار الشرقية مقدمة عن أعمال هذه البعثات.

في 2016، احتفلت بعثة تل الحر بعيدها الثلاثين وبعثت رامسيوم ب 25 عاماً. في 2017، سيكون العيد ال50 لبعثة CFEETK.

شركائنا